مركز قطر للمال ومعهد ذا فاوندر يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز منظومة ريادة الأعمال في قطر

١٥ مايو ٢٠٢٢

15 مارس 2022، الدوحة – قطر: وقّع مركز قطر للمال، أحد المراكز المالية والتجارية الرائدة في المنطقة، مذكرة تفاهم مع معهد ذا فاوندر انكوربوريتد، وهو حاضنة أعمال أمريكية تقدم الدعم والتوجيه لرواد الأعمال في مختلف القطاعات من خلال عقد دروات تدريبية متخصصة في ريادة الأعمال وإطلاق المشاريع الريادية، بهدف توفير بيئة جاذبة وداعمة للشركات الناشئة والأعمال في قطر.

تأسس معهد ذا فاوندر انكوربوريتد في عام 2009 بهدف دعم الشركات الناشئة ومساعدتها في مراحلها التأسيسية المبكرة واتخاذ أولى خطواتها بنجاح. ويضم المعهد شبكة عالمية واسعة من رواد الأعمال، والموجهين، والمستثمرين وقادة التغيير في منظومة الأعمال من حول العالم. ويمتلك المعهد أكثر من 200 فرعاً محلياً وأكثر من 90 فرعاً دولياً. ويأتي توقيع هذه المذكرة كتعبير عن رغبة كلا الطرفين في التعاون المشترك بمجال ريادة الأعمال مع التركيز بصفة خاصة على القطاعات المستهدفة لدى مركز قطر للمال وهي: الخدمات الرقمية، والتكنولوجيا، والخدمات المالية والخدمات المهنية والتجارية.

ستتمتع الشركات الناشئة التي يرعاها معهد ذا فاوندر والراغبة بالتسجيل على منصة أعمال مركز قطر للمال بالمزايا العديدة التي يقدمها المركز ومنها حق التملك بنسبة 100%، والعمل ضمن بيئة تشريعية محفزة وفريق دعمٍ متخصص متاح دائماً لتلبية احتياجاتها التجارية.

وتدعم مذكرة التفاهم هذه التي وقعها من جانب مركز قطر للمال السيد/ يوسف محمد الجيدة، الرئيس التنفيذي لمركز قطر للمال، ومن جانب معهد ذا فاوندر انكوربوريتد السيد/ أندرو كروفورد، رئيس الشؤون المالية في المعهد، تحقيق الهدف الرئيسي لاستراتيجية التنمية الوطنية في بناء اقتصاد تنافسي ومتنوع تماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030.

وتعليقاً على توقيع المذكرة، قال السيد/ يوسف محمد الجيدة، الرئيس التنفيذي لمركز قطر للمال: "نحن مسرورون بإقامة هذه الشراكة الحيوية مع معهد ذا فاوندر انكوربوريتد التي ستسهم في تعزيز نمو الأنشطة التجارية بالسوق القطرية. تولي دولة قطر أهمية خاصة لريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة لكونها ترتبط ارتباطاً مباشراً بأهداف التنمية المستدامة للدولة. وتؤكد هذه المذكرة التزام مركز قطر للمال الراسخ بدعم الاقتصاد الوطني وتوسعه بما يسهم في ظهور فرص تجارية متنوعة لتحقيق نمو شاملٍ ومستدام. فمن خلال تبادل المعلومات وإتباع أفضل الممارسات في مجال الأعمال، ستسهم هذه المذكرة في تمكين الشركات الناشئة من التوسع والازدهار في بيئة تجارية حيوية".

ومن جانبه، علّق السيد/ أندرو كروفورد، رئيس الشؤون المالية في معهد ذا فاوندر انكوربوريتد قائلاً: "نحن متحمسون جداً لإقامة هذه الشراكة مع مركز قطر للمال، ونتطلع إلى العمل معاً لدعم رواد الأعمال القطريين وتعزيز منظومة الأعمال المحلية. بموجب هذه المذكرة، سيقدم معهد ذا فاوندر التوجيه والدعم اللازم لرواد الأعمال القطريين في المراحل التأسيسية المبكرة لمشاريعهم فيما يتعلق بالحصول على التمويل من خلال خطوات منظمة. وستؤهلنا هذه المذكرة للعمل بصورة أفضل على خدمة رواد الأعمال في قطر ليكونوا قادرين على الازدهار والتكيف مع اقتصاد اليوم".

ويقدم مركز قطر للمال منصة بارزة تتيح للشركات المسجلة فيها التمتع بمزايا تنافسية عديدة، مثل الحق في التملك الأجنبي بنسبة تصل إلى 100%، وإمكانية تحويل الأرباح بكاملها إلى الخارج، وضريبة على الشركات لا تتجاوز 10% على الأرباح المحلية، والعمل في إطار شبكة تخضع لاتفاقية ضريبية مزدوجة موسعة تضم أكثر من 80 دولة، والعمل في إطار بيئة قانونية تستند إلى القانون الإنجليزي العام والحق في التعامل التجاري بأي عملة.

تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين أداء موقعنا وتقديم تجربة جيدة للمستخدم.

باستخدامك لموقعنا الإلكتروني، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.

سياسة الخصوصية
Accept all cookies