جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris تتعاون مع هيئة مركز قطر للمال لتطوير المواهب والمهارات القيادية في قطر

١٠ يوليه ٢٠٢١

كشفت جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris، الرائدة عالمياً في مجال برامج التعليم التنفيذي والمُصنّفة بالمرتبة الأولى ضمن تصنيفات كليات الأعمال الأوروبية الصادرة عن صحيفة فاينانشال تايمز، عن تعاونها مع هيئة مركز قطر للمال في إطار سعيها لإنشاء بيئة عمل فعالة وحيويّة في قطر. 

وبموجب مذكرة التفاهم بين الجانبين، ستشارك الجامعة خبراتها ومبادراتها لدعم استراتيجية تطوير هيئة مركز قطر للمال، من خلال الجلسات التعليمية والحواريّة والندوات الافتراضية ومبادرات تطوير المهارات القيادية. وستعمل الجامعة أيضاً على إبراز ريادتها في المجالات الفكرية من خلال الأبحاث والمنشورات التي تركز على موضوعات تواكب مجالات عمل هيئة مركز قطر للمال. 

كما تتيح مذكرة التفاهم لموظّفي هيئة مركز قطر للمال الملتحقين ببرامج التعليم التنفيذي في قطر، بما فيها برنامج الماجستير التنفيذي الدولي في إدارة الأعمال وبرنامج الماجستير المتخصص في إدارة وحدة الأعمال الاستراتيجية، بالاستفادة من الرسوم الدراسية المخفّضة.

 

وتعكس مذكرة التفاهم التزامنا بدعم الكفاءات الوطنية، تماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030

الدكتور بابلو مارتين دي هولان

عميد جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris في قطر

تؤكّد مذكرة التفاهم التزام هيئة مركز قطر للمال بالاستثمار في تنمية المواهب المحلية، وتعكس مدى إدراكنا لأهمية رأس المال البشري بوصفه ركيزةً أساسيةً لدعم أهداف رؤية قطر الوطنية 2030

ناصر الطويل

نائب الرئيس التنفيذي بالإنابة والرئيس التنفيذي للشؤون القانونية وأمين سر مجلس الإدارة بهيئة مركز قطر للمال

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال الدكتور بابلو مارتين دي هولان، عميد جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris في قطر: "نفخر بمساهمتنا في دعم الكوادر الإدارية الواعدة التي ستستفيد من بيئة تعلميّة غنية ومتنوعة، توفرها الجامعة لمساعدتهم على تأدية أدوارهم بكفاءة وفاعلية أكبر خلال مسيرتهم المهنية. وتعكس مذكرة التفاهم التزامنا بدعم الكفاءات الوطنية، تماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030، الرامية لبناء الاقتصاد المعرفي وإعداد قادة المستقبل. وتؤكد هذه الشراكة على ثقة هيئة مركز قطر للمال ببرامجنا المخصصة لتطوير الكوادر القيادية، كما تعكس رغبتنا بالتعاون مع الشركات والمؤسسات التي تحرص على تطوير المواهب والمهارات القيادية المتمرسة بتحسين الأداء".

من جهته، قال ناصر الطويل، نائب الرئيس التنفيذي بالإنابة والرئيس التنفيذي للشؤون القانونية وأمين سر مجلس الإدارة بهيئة مركز قطر للمال: تؤكّد مذكرة التفاهم التزام هيئة مركز قطر للمال بالاستثمار في تنمية المواهب المحلية، وتعكس مدى إدراكنا لأهمية رأس المال البشري بوصفه ركيزةً أساسيةً لدعم أهداف رؤية قطر الوطنية 2030 وبناء اقتصاد معرفي فريد في الدولة". 

وبدوره، قال جوشوا كوب، مدير الشراكات والنمو في جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris في قطر: "نشعر بالفخر للثقة الكبيرة التي أظهرتها المؤسسات القطرية البارزة في جامعتنا، من خلال تكليفنا بمساعدتهم في تدريب كبار المدراء التنفيذيين لتعزيز مهاراتهم وتطويرها لتحقيق أثر إيجابي يرسخ التميز الذي يتمتعون به. وتلعب هذه المؤسسات دوراً رئيسياً في إحداث تحوّل اقتصادي على الصعيد الإقليمي من خلال تطوير إمكانيات الموهوبين والمدراء والقادة القادرين على مواجهة التحديات المجتمعية والبيئية الحالية والمستقبلية. كما أننا سعيدون جداً بهذا التعاون القيّم، وسنغتنم هذه الفرصة لمد يد العون في مجال البرامج التحويلية، مع الاستمرار في التعاون مع القطاعين العام والخاص لتحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030".


 

تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقعك على الويب.
باستخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.

سياسة الخصوصية
Accept all cookies