القطاع الخاص غير المرتبط بالطاقة في قطر يستعيد زخمه في فبراير 2022

٣ مارس ٢٠٢٢

الدوحة – قطر: 3 مارس 2022 - أشارت بيانات دراسة مؤشر مديري المشتريات التابع لمركز قطر للمال إلى انتعاش سريع في معدل نمو الأعمال التجارية لشركات القطاع الخاص غير المرتبط بالطاقة في قطر في فبراير 2022 وذلك بعد فقدانه الزخم لفترة قصيرة في يناير 2022 نتيجة لإعادة فرض بعض القيود المؤقتة لمواجهة تفشي فيروس كوفيد-19. وارتفعت معدلات النمو في مؤشرات الإنتاج والطلبات الجديدة والأعمال غير المنجزة في فبراير 2022 وكانت من أعلى المعدلات المُسجَّلة في تاريخ الدراسة التي بدأت قبل خمس سنوات تقريباً. بالإضافة لذلك، سَجَّلَ مؤشر التوظيف أعلى مستوى له منذ سبعة عشر شهراً في فبراير 2022 وتحسَّنت توقعات الشركات القطرية بشأن النشاط التجاري خلال الإثني عشر شهراً المقبلة مع استمرار الشركات تقديم تقارير تُشير إلى الفرص التجارية الناتجة عن تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022.

يتم تجميع مؤشرات مديري المشتريات لقطر من الردود على الدراسة من لجنة تضم حوالي 450 شركة من شركات القطاع الخاص. وتغطي هذه اللجنة عدة مجالات تشمل الصناعات التحويلية والإنشاءات والبيع بالجملة وبالتجزئة إلى جانب الخدمات، كما أنها تعكس هيكل الاقتصاد غير المرتبط بالطاقة وذلك وفقاً لبيانات الحسابات الوطنية الرسمية.

مؤشر مديري المشتريات الرئيسي التابع لمركز قطر للمال هو مؤشر مركب مكون من رقم واحد يشير إلى أداء شركات القطاع الخاص غير المرتبط بالطاقة في قطر. ويُحتسب مؤشر مديري المشتريات الرئيسي لقطر على أساس مؤشرات الطلبات الجديدة والإنتاج والتوظيف ومواعيد تسليم الموردين والمخزون من المشتريات.

وارتفعت قراءة مؤشر مديري المشتريات من 57.6 نقطة في يناير إلى 61.4 نقطة في فبراير 2022، مشيرةً إلى انتعاش سريع في النشاط التجاري الكلي لشركات القطاع الخاص غير المرتبط بالطاقة في قطر. وعوّضَ ارتفاع القراءة الرئيسية للمؤشر بمقدار 3.8 نقطة عن الانخفاض المُسجّل في الشهر الأول من عام 2022 وكانت ثالث أعلى ارتفاع شهري في تاريخ الدراسة. بالإضافة لذلك، كانت القراءة الأخيرة للمؤشر ثالث أعلى قراءة مُسجَّلة منذ بدء الدراسة في أبريل 2017 بعد القراءات المُسجَّلة في أكتوبر ونوفمبر 2021 بواقع 62.2 نقطة و63.1 نقطة بالترتيب عندما سَجَّلَ المؤشر أعلى معدَّلات النمو خلال السنوات الخمسة الأخيرة.

وظهر الارتفاع في قراءة مؤشر مديري المشتريات في فبراير 2022 في جميع المكونات الخمسة للمؤشر مع المساهمات الإيجابية الأعلى من مؤشر الطلبات الجديدة (+1.8 نقطة)، ومؤشر الإنتاج (+1.4 نقطة)، ومؤشر التوظيف (+0.3 نقطة)، ومؤشر المخزون من المشتريات (+0.2 نقطة). وساهمت قراءة مؤشر مواعيد تسليم الموردين بشكل إيجابي طفيف في قراءة مؤشر مديري المشتريات في فبراير مقارنة مع يناير 2022.

وتسارع معدل نمو مؤشر الإنتاج في قطاعات الصناعات التحويلية والإنشاءات والخدمات بينما سَجَّلَ مؤشر الإنتاج في قطاع البيع بالجملة وبالتجزئة نمواً إيجابياً كبيراً رغم فقدانه بعض الزخم في يناير 2022.

وتسارع معدل نمو الطلبات الجديدة في فبراير 2022 وكان من أعلى المعدلات المسجلة منذ بدء جمع البيانات قبل خمس سنوات تقريباً. وسَجَّلتْ جميع القطاعات الفرعية الأربعة معدلات نمو مرتفعة في الطلبات الجديدة، حيث جاء قطاع الصناعات التحويلية في المركز الأول. ومع تحسُّن مستوى الطلب، ارتفع مؤشر تراكم الأعمال غير المنجزة للشهر السابع عشر على التوالي وبثاني أعلى معدل في فبراير 2022 بعد تسجيل أعلى معدل لنمو الأعمال غير المنجزة منذ بدء الدراسة في نوفمبر 2021. 

واستمرَّ مؤشر التوظيف في شركات القطاع الخاص غير المرتبط بالطاقة في قطر بالارتفاع في فبراير 2022، لتمتد بذلك السلسلة الحالية القياسية لاستحداث الوظائف إلى سبعة عشر شهراً. علاوة على ذلك، كان معدل نمو مؤشر التوظيف من أعلى المعدلات المُسجَّلة في تاريخ الدراسة. وارتفع معدل نمو الأنشطة الشرائية في فبراير 2022 إلى ثاني أعلى مستوى له في تاريخ الدراسة.

وارتفع متوسط تكاليف مستلزمات الإنتاج في فبراير 2022 ويُعزى ذلك إلى ارتفاع أسعار الشراء والأجور. وبالمقابل، انخفضت أسعار السلع والخدمات للمرة الأولى منذ خمسة أشهر وبأسرع وتيرة لها منذ يناير 2020.

 

مؤشر PMITM لقطر التابع لمركز قطر للمال مقابل الناتج المحلي الإجمالي

 

February 2022 PMI vs GDP ar

قطاع الخدمات المالية ينتعش في فبراير 2022

  • معدلات نمو النشاط الكلي والطلبات الجديدة لدى شركات الخدمات المالية ترتفع في فبراير 2022
  • معدل نمو الوظائف في شركات الخدمات المالية يسجل أعلى مستوى له في أربعة أشهر
  • أسعار الخدمات المالية تنخفض رغم الارتفاع الكبير في التكاليف

 

أشارت أحدث بيانات مؤشر مديري المشتريات لقطر إلى نمو الطلب في قطاع الخدمات المالية في فبراير 2022. وسَجَّلت الطلبات الجديدة في قطاع الخدمات المالية ارتفاعاً بثالث أعلى وتيرة منذ بدء الدراسة قبل خمس سنوات تقريباً، ومثلت ثاني أعلى ارتفاع في النشاط التجاري الكلي لشركات الخدمات المالية.

وارتفعت معدلات التوظيف في شركات الخدمات المالية للشهر السابع على التوالي وبأعلى وتيرة لها منذ أكتوبر 2021، بينما تحسنت توقعات النشاط التجاري في فبراير 2022 مقارنة بشهر يناير من العام ذاته.

وارتفع متوسط تكاليف مستلزمات الإنتاج في شركات الخدمات المالية بشكل ثابت للشهر السادس على التوالي في فبراير 2022 وبمعدَّل مماثل للارتفاع الأخير المُسجَّل في شهر أكتوبر 2021. وفي الوقت ذاته، انخفضت أسعار الخدمات المالية بشكل طفيف في فبراير 2022 بعد أن كانت مستقرة بشكل عام في شهر يناير 2022.

"لم يدم الانخفاض الذي سجَّله مؤشر مديري المشتريات بواقع 57.6 نقطة في يناير 2022 طويلاً حيث ارتفعت قراءة المؤشر إلى 61.4 نقطة في فبراير 2022، وهي ثالث أعلى قراءة في تاريخ الدراسة التي بدأت قبل خمس سنوات تقريباً. وسَجَّلَ مؤشر مديري المشتريات أعلى مستويات التحسن الشهري في الأعمال التجارية لشركات القطاع الخاص غير المرتبط بالطاقة في قطر في أكتوبر ونوفمبر من العام 2021.
وسَجَّلت مؤشرات الإنتاج والطلبات الجديدة والأنشطة الشرائية والتوظيف والأعمال غير المنجزة معدلات نمو ملحوظة في الفترة الأخيرة، وعزى المشاركون في الدراسة ذلك إلى تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم في دولة قطر العام الحالي.
وأشارت بيانات مؤشر مديري المشتريات للربع الرابع من عام 2021 بأنَّ معدل النمو الاقتصادي الرسمي سيحقق أداء قوياً بعد أن انخفض إلى 2.6% على أساس سنوي في الربع الثالث، مقارنة بانخفاضه إلى نسبة 4% في الربع الثاني من العام 2021".

يوسف محمد الجيدة، الرئيس التنفيذي لهيئة مركز قطر للمال

تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين أداء موقعنا وتقديم تجربة جيدة للمستخدم.

باستخدامك لموقعنا الإلكتروني، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.

سياسة الخصوصية
Accept all cookies